الأحد, 26 سبتمبر 2021

اللغة المحددة: العربية

الصفحة الرئيسية > الاحتلال الصّهيوني لفِلسطين

الاحتلال الصّهيوني لفِلسطين

 

 

وقعت فِلَسطين تحت الانتداب البريطانيّ عام 1922م بعد الحرب العالمية الأولى، حيث خانت بريطانيا الشّريف الحسين عند اندلاع الثورة العربية الكبرى، وعقدت وعد بلفور عام 1917م الذي يقضي بتقسيم أرض الشّرق الأوسط، وجعل فِلَسطين وطناً قومياً لليهود، لذلك في الفترة الأخيرة من الانتداب البريطانيّ هاجر الكثير من اليهود من أنحاء العالم، وبدأت المعاناة الفِلَسطينية؛ إذ بدأ اليهود بأخذ أراضي الفِلَسطينيّين وإقامة المستوطنات اليهوديّة، وذلك لأن الأيدلوجيّة الصّهيونية في فلسفتها الخاصّة قامت على أساس عدم التعايش مع الآخر أو القبول بوجوده، بل العمل على نفيِه واقتلاعه للتخلص منه، لذا كان الهدف الصّهيونيّ منذ البداية هو التخلّص من الفِلَسطينيين، وتوطين المهاجرين اليهود، وامتلاك الأراضي الفِلَسطينية. استمرّ الوضع المأساويّ للشعب الفِلَسطينيّ حتى عام 1936م إلى أن قامت الثورة الفِلَسطينية، ولكن بريطانيا وأمريكا استمرّتا بدعم الوجود اليهوديّ، وفي تاريخ 29/11/1947 صدر قرار هيئة الأمم رقم 181 القاضي بتقسيم فِلَسطين إلى دولتين: يهوديّة، وأخرى عربيّة، ممّا أدى إلى إعلان قيام الدولة اليهودية كدولةٍ مستقلةٍ في فِلَسطين في 15/5/1948. وفي عام 1956 وقع الاعتداء الثلاثيّ على مصر، وبعدما قامت حرب حزيران في 1967م، وصدر قرار مجلس الأمن رقم 242 في تاريخ 22/11/1967، والذي ينص على انسحاب إسرائيل من الأراضي العربية التي احتلتها في الحرب الأخيرة، والمقصود هنا الأراضي التي احتلتها في حرب حزيران، وتم تطبيق هذا القرار باتفاقٍ بين الجانب اليهودي والأمريكي والبريطانيّ، حيث بقي اليهود في بعض مناطق هذه الأراضي، ولم ينسحبوا منها. ولم تكتفِ الحكومة الصّهيونية بما حصلت عليه من الأراضي، إنما حاولت تجريد الفِلَسطينيين من أراضيهم، وقامت بسبب ذلك احتجاجات واسعة من قبل الجانب الفِلَسطيني في تاريخ 30/3/1967، أدت إلى قتل ستةٍ منهم من قِبل الجانب اليهودي واعتقال المئات، ويعدّ هذا اليوم بمثابة مناسبة وطنية للدولة الفِلَسطينية أطلق عليها اسم (ذكرى الأرض)، ويقف فيها الفِلَسطينيون كلّ عام من أجل إعلان تمسّكهم بأرضهم. دامت سياسة القمع اليهوديّة والاستيلاء على الأراضي الفِلَسطينية بحمايةٍ من الدول الغربية إلى وقتنا الحاليّ، وزاد عدد اليهود الموجودين في فِلَسطين، واستمرت سياسة تهجير السكان الفِلَسطينيين منها.

 

المؤتمر الصهيوني الأول

في ثمانينيات القرن التاسع عشر بدأ اليهود الغربيون بتبني نظريات جديدة بهدف استعمار الأراضي الفلسطينية، من خلال استبدال محاولات السيطرة المدنية بالسيطرة المسلحة، وكانت الحركة الصهيونية العالمية أكبر المتبنين لهذه النظرية، وفي أواسط سنة 1880م شكلت الحركة الصهيونية مجموعة عشاق صهيون في المؤتمر الصهيوني الأول الذي عقد في بازل سنة 1897م، حيث طالبت الحركة بإقامة دولة خاصة لليهود في مكان الدولة التاريخية اليهودية فلسطين. لاقى المشروع غضباً شعبياً ورفضاً قاطعاً في جميع أنحاء فلسطين، ومن أبرز الشخصيات السياسية الفلسطينية التي رفضت المشروع: أمين الحسيني، وعز الدين القسام، وعبد القادر الحسيني، وكان ناتج هذا الغضب الشعبي نشوء المقاومة الشعبية في فلسطين.

وعد بلفور

يعرف وعد بلفور بأنه وعد من لا يملك لمن لا يستحق بناءً على مقولة أرض بلا شعب لشعب بلا أرض، صدر الوعد بتاريخ 2/11/1917، كتأييد من الحكومة البريطانية بحق إنشاء وطن قومي لليهود في فلسطين.

الانتداب البريطاني على فلسطين

بعد سقوط الدولة العثمانية خضعت فلسطين للانتداب البريطاني منذ سنة 1920م-1948م، بالحدود التي قررتها فرنسا وبريطانيا بعد الحرب العالمية الأولى في معاهدة سيفر، وفي سنة 1922 أقرت عصبة الأمم الانتداب بشكل رسمي بناءً على وعد بلفور، وغطت منطقة الانتداب فلسطين التاريخية؛ أي الأراضي الفلسطينية المحتلة، والضفة الغربية، وقطاع غزة، ومنطقة شرق الأردن. كانت مدينة القدس عاصمة الانتداب، وكانت مقر الحاكم البريطاني ومؤسسات حكومة الانتداب، ومع بداية الانتداب أعلنت بريطانيا تحقيق وعد بلفور، وفتح باب الهجرة لليهود إلى فلسطين، إلا أنها غيرت سياستها في منتصف ثلاثينات القرن العشرين، وحاولت وقف توافد اليهود على فلسطين، ومنع بيعهم الأراضي.

الصهيونية

الصهيونية هي حركة سياسية عدوانية أنشأها يهود أوروبا في أواخر القرن التاسع عشر بهدف تجميع اليهود من جميع أنحاء العالم، وحشدهم في فلسطين والدول العربية المجاورة لها، من أجل إقامة دولة يهودية حدودها من النيل إلى الفرات، وتبنت الدول الاستعمارية في أوروبا نشر فكرة الصهيونية للتخلص من اليهود، وإخراجهم من بلادهم، والتعجيل بقيام دولة إسرائيل في فلسطين.

 

 قرار تقسيم فلسطين

يعرف قرار تقسيم فلسطين بقرار رقم 181؛ وهو القرار الذي وافقت الجمعية العامة التابعة لهيئة الأمم المتحدة عليه سنة 1947م، وقضت بإنهاء الانتداب البريطاني على فلسطين، وتقسيم الأراضي إلى ثلاث كيانات جديدة بهدف حل النزاع العربي اليهودي الصهيوني عن طريق تأسيس دولتين؛ دولة يهودية، وأخرى عربية على أرض فلسطين، وأن تقع كل من مدينتي القدس وبيت لحم تحت وصاية دولية.

إعلان قيام اسرائيل

صدر إعلان قيام دولة إسرائيل في 15/5/1948 على مساحة 20.770كم²، أي حوالي 77% من مساحة فلسطين.

Copyright © 2021 IBRASPAL - Instituto Brasil Palestina. All Rights Reserved.