الأربعاء, 21 أبريل 2021

اللغة المحددة: العربية

إصابة جديدة بفيروس كورونا في غزة

ارتفاع العدد إلى 116 في فلسطين..

أعلنت وزارة الصحة في قطاع غزة، مساء الاثنين، تسجيل إصابة جديدة بفيروس كورونا، في قطاع غزة.

وقالت وزارة الصحة، في بيان صحفي: "أظهرت النتائج المخبرية التي أجراها المختبر المركزي بوزارة الصحة مساء اليوم الاثنين تسجيل إصابة جديدة بفيروس كورونا من بين المحجورين في قطاع غزة ليرتفع عدد الحالات المسجلة إلى 10 حالات حتى الآن، وجميعها مستقرة".

وذكرت الوزارة، أن الحالة الجديدة التي أعلن عن اصابتها كانت قادمة من معبر رفح ونقلت للحجر مباشرة ولم تخالط أحدا.

إلى ذلك، أشارت وزارة الصحة إلى أن الفحوصات المخبرية للصحفي والمصور اللذين أعدا المادة المصورة داخل مستشفى العزل برفح نتائجها (سلبية) بحمد الله وسيتما مدة الحجر الصحي المعتمدة أخذاً بالأحوط.

وأضافت "أن كل من خالطهما يمكنه ممارسة عمله كالمعتاد دون قلق بغذن الله".

وصباح الاثنين، أعلنت الحكومة الفلسطينية تسجيل 6 حالات جديدة في الـ 24 ساعة الماضية.

وأكد المتحدث باسم وزارة الداخلية في رام الله، غسان نمر، خلال الإيجاز الصحفي اليومي، تسجيل 6 حالات جديدة بفيروس كورونا في قرية قطنة شمال شرقي القدس المحتلة.

ووفقًا للمعطيات الرسمية الصادرة عن وزارة الصحة والحكومة الفلسطينية، فإن عدد الإصابات في قرية قطنة ارتفع إلى 14 إصابة وفي بلدة بدو المجاورة سُجل فيها 23 إصابة، منها حالة وفاة لسيدة.

وأوضح نمر أن من المصابين 64 رجلًا و51 أنثى، مبينًا أن عدد الإصابات في القدس ومحيطها بلغ 39 حالة في حين سجل 46 حالة في بيت لحم جنوب الضفة الغربية المحتلة.

وأشار إلى أن وزارة الصحة الفلسطينية أجرت 620 فحصًا تبين إصابة 7 حالات منها بفيروس كورونا، وهي الحالات السبع الأخيرة في قطنة (فجر اليوم أفيد بإصابة شاب أيضًا).

ولفت النظر إلى أن الصحة أجرت حتى الآن 6498 فحصًا، منبّهًا إلى إصابة 4 أطفال بفيروس كورونا تتراوح أعمارهم بين 0 و9 أعوام.

وفجر اليوم الاثنين، أعلن الناطق باسم الحكومة إبراهيم ملحم، عن ارتفاع عدد الإصابات المؤكدة بـ"كورونا" إلى 109، عقب تسجيل إصابة جديدة في قرية قطنة قضاء القدس المحتلة.

واعتمادًا على البيانات الصحفية والمؤتمرات الرسمية، فإن إجمالي الإصابات منذ ظهور المرض في فلسطين يرتفع إلى 116 إصابة؛ 10 منها في قطاع غزة.

وسجلت السلطة الفلسطينية أولى الإصابات بالفيروس في 5 آذار/مارس الجاري، بمدينة بيت لحم (جنوبي الضفة الغربية المحتلة)، بعد اختلاط فلسطينيين بسياح يونانيين، تبين إصابة بعضهم بعد عودتهم إلى بلدهم.

 

المصدر: المركز الفلسطيني للإعلام

  • Gravatar - Post by
    منشور من طرف IBRASPAL
  • نشر في
اكتب تعليقك

Copyright © 2021 IBRASPAL - Instituto Brasil Palestina. All Rights Reserved.